Skip Navigation Links  الأرشيف     الجمعة , 24 تشرين الثاني 2017
 
شرق وغرب
الخميس , 26 تشرين الأول , 2017 :: 7:33 ص

لن تصدق ماذا تفعل فصوص قليلة من الثوم على صحتك

هل تتبع نظاماً غذائياً معيناً؟ إذا كانت الإجابة بـ"نعم".. هل سألت نفسك عن مدى صحة ذلك النظام الغذائي؟ هل يحتوي على كمية كافية من الخضراوات والفواكه؟ ماذا عن الوجبات السريعة؟ هل توقفت عنها تماماً؟


إن إجاباتك عن هذه الأسئلة سوف تعطيك فكرة جيدة عما إذا كانت عاداتك الغذائية صحية أم لا. فمن المعروف جيداً أنه كلما كان طعامك "نظيفاً" كلما كانت صحتك أفضل، فالتغذية السليمة هي كلمة السر لحياة صحية.


فإذا كان طعامك غير صحي، فستصبح مناعة جسمك أضعف وتكون عرضة لكثير من الأمراض، أما في حال اتباع أنظمة غذائية صحية تحتوي على الفيتامينات والبروتينات والمعادن، ... إلخ، فإنك ستضمن أن جسمك لديه درعاً واقياً ضد الأمراض.


وفي هذا السياق، نجد أن معظم منازلنا تحتوي على بعض العناصر الغذائية الغنية بالفوائد الدوائية التي تقينا العديد من الأمراض، ومنها على سبيل المثال الثوم، الذي لا يخلو أي منزل من بعض فصوصه التي تعتبر صيدلية كاملة.


وفيما يلي بعض الفوائد الصحية للثوم، والتي ستجعلك تتناوله بصفة يومية، وذلك بحسب العربية نت نقلا عن "بولد سكاي" المعني بالشؤون الصحية:


1- يعزز من صحة الشعر


الثوم يحتوي على مركب يسمى "أليسين"، وهو يحتوي على العديد من الفوائد ومنها منع سقوط الشعر وتحسين صحته وتقوية جذوره.


2- يعالج مشاكل الجيوب الأنفية


يعالج الثوم نزلات البرد والسعال، وذلك بفضل خصائصه المضادة للبكتيريا. كما أنه يعالج المشاكل المرتبطة بالجيوب الأنفية وذلك بتقليل الالتهابات، وبالتالي يخفف أعراض الصداع المرتبطة بالتهابات الجيوب الأنفية.


3- يعالج مرض الصدفية


مرض الصدفية من الأمراض التي تسبب التهابات حادة في الجلد، مما ينتج عنها آلاماً شديدة وحكة وكذلك تقير للجلد. وهو من الأمراض التي يصعب علاجها وتحتاج لأدوية قوية. إلا أن خصائص الثوم المضادة للالتهابات يمكن أن تقلل من حدة أعراض مرض الصدفية وتقدم العلاج الفعال بالطرق الطبيعية.


4- يساعد في التخلص من الوزن الزائد


هل تصدق أن حبات الثوم هذه لديها القدرة على مساعدتك في التخلص من بعض الكيلوغرامات الزائدة في جسمك؟ نعم.. فالعديد من الدراسات أثبتت أن الثوم يحتوي على عدة انزيمات لديها القدرة على تعزيز مستوى الحرق في الجسم، وبالتالي تساعد في فقدان الوزن الزائد.


5- يعالج أعراض "القدم الرياضية"


"القدم الرياضية" هي عبارة عن نوع من الفطريات التي تتسبب في الشعور بالألم والحكة وإحساس يشبه الحرق في منطقة القدم. إلا أن الحل يكمن دائماً في حبات الثوم.. حيث إنه يحتوي على خصائص مضادة للفطريات قادرة على القضاء على تلك المشكلة بطريقة طبيعية.


6- يعالج التقرحات المصاحبة لأدوار البرد


تلك التقرحات هي عبارة عن عدوى فيروسية، حيث تظهر مصاحبة لأدوار البرد الحادة في الحلق وحول الشفتين والأنف. وبالطبع فإن الثوم قادر على التقليل من حدة تلك التقرحات نظراً لخواصه المضادة للميكروبات.


7- يقلل حب الشباب الكيسي


وحب الشباب الكيسي هو حالة مرضية مرتبطة باضطراب الهرمونات في الجسم، حيث تظهر الحبوب الكبيرة والمؤلمة في الوجه. وبفضل الإنزيمات الموجودة في الثوم، فهو قادر على التخفيف من الاضطرابات الهرمونية في الجسم، وبالتالي تخفيف تلك الحبوب بشكل ملحوظ.


8- يخفف من عدوى الحلق


يصاحب نزلات الانفلونزا في العادة عدوى بالحلق، ناتجة عن تكوم البكتيريا في الحلق، مما يسبب الألم والضيق بشكل العام، خاصة عند البلع. وفي هذه الحالة، فينصح بعمل خليط من عجين الثوم والكركم، ووضعه بالحلق، والنتيجة عادة تكون سريعة في تخفيف تلك الحالة، نظراً لخواص الثوم المضادة للبكتيريا.


9- تعزيز مناعة الجسم


يحتوي الثوم على نسبة كبيرة من فيتامين "C"، وهو من العناصر الغذائية الأساسية للحفاظ على مناعة الجسم. لذا فتناول الثوم باستمرار، يعزز من مناعة الجسم، وبالتالي يقي من الأمراض ويحسن الصحة بشكل عام.


10- يقلل ضغط الدم المرتفع


الثوم غني بمضادات الأكسدة والأليسين، وكلاهما لديه القدرة على تقليل قوة تدفق الدم في الشرايين، مما ينتج عنه تخفيض ضغط الدم المرتفع، وبالتالي فإن الثوم يقي من أمراض القلب ويقلل من خطر التعرض للسكتة القلبية.



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال