Skip Navigation Links  الأرشيف     الأربعاء , 13 كانون الأول 2017
 
شرق وغرب
الخميس , 13 نيسان , 2017 :: 2:16 م

تركي يحول منزله حديقة للحيوانات ويعيش معها منذ 6 سنوات - صور

بهدف التغلب على شعور الخوف من الحيوانات الضارية، عمد المواطن التركي فردي دمير إلى تربية عدد من الحيوانات البرية والعيش معها في منزله الكائن بولاية صامسون الشمالية.


ويربي دمير في منزله أنواعاً من الأفاعي، والعناكب الذئبية، والسحالي، وسمك البيرانا.


وفي تصريح لمراسل الأناضول كما نقل موقع هافينغتون بوست قال دمير، إنّه بدأ بتربية الحيوانات الضارية في منزله قبل 6 أعوام، بهدف التغلب على شعور الخوف منها.


وأوضح دمير أنه بدأ مسيرة العيش مع هذه الأنواع من الحيوانات، بتربية قرد، ومن ثم جاء بأفعى البيثون بناءً على رغبة ابنته.


وتابع دمير: "اشتريت فيما بعد حوضاً لتربية الأسماك وجلبت سمك البيرانا الضاري، ولم أكتفِ بذلك فقد أحضرت إلى المنزل أفعى البواء الذي يبلغ طولها 1.5 متر، وأضفت إلى المجموعة العناكب الذئبية والسحالي".


وأشار إلى أن منزله تحول إلى حديقة للحيوانات الضارية، ما أثار قلق زوجته التي تخشى سموم تلك الحيوانات.


ونتيجة للمطالب المتكررة من قِبل زوجته بخصوص إخراج تلك الحيوانات من المنزل، قام دمير بنقلها إلى محل أحد أصدقائه وتابع تربيتها هناك.


ولفت دمير أنّ الحيوانات التي يقوم بتربيتها ليست سامة، مشيراً إلى أنه ينوي زيادة أعدادها خلال الفترة القادمة.



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال