Skip Navigation Links  الأرشيف     الخميس , 24 آب 2017
 
شرق وغرب
الإثنين , 12 كانون الأول , 2016 :: 7:43 م

مهارة طيار أردني تحول دون تحطم طائرة ركاب مدنية في كابول

عمان- نجح قائد طائرة أردنية تابعة لإحدى شركات الطيران الخاصة بالهبوط بطائرة ركاب مدنية اضطرارياً في مدرج مطار كابول الدولي في "أفغانستان" السبت، بسبب خلل فني، متلافياً وقوع كارثة.


وبفضل العناية الإلهية وبراعة وذكاء الكابتن الطيار أحمد عودة، تمكن من السيطرة على الطائرة من طراز بوينج 400- 737 التي تحمل على متنها (155) راكباً أثناء رحلتها من هرات إلى كابول (أفغانستان)، والهبوط في مطار كابول الدولي بشكل حاد، وذلك بسبب انهيار العجلات الخلفية الرئيسية اليمنى، ما أدى إلى انفجار الإطارات وانهيار العجلات الخلفية اليسرى فيما بقيت العجلات الأمامية معلقة بالهواء، وفق شقيق قائد الطائرة المهندس رياض عودة.


وقال شقيق الكابتن إنه تم إخلاء كامل الركاب من الطائرة من خلال أبواب الطوارئ وتم إغلاق مدرجات المطار لحين انتهاء مشكلة الطائرة بعدما أبلغ برج المراقبة بوجود مشكلة بالطائرة قبل هبوطها اضطراريا ونجاة ركابها وطاقم الطائرة.


وأكد رياض أنه أثناء مسير الرحلة تحطم محرك الطائرة الأول، ومن ثم تحطم المحرك الثاني، ما أدى ذلك إلى انفجار العجلات الخلفية، مشيراً إلى أنه تمكن من السيطرة على قيادة الطائرة بمساعدة الطاقم، حتى استطاع الهبوط على الأعشاب الموجودة بمدرج المطار، في إجراء حال دون تحطم الطائرة، وعدم إصابة أي من ركابها بآي أذى.


يذكر أن كابتن الطائرة أحمد جمال عودة من سكان مدينة مادبا.



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال