Skip Navigation Links  الأرشيف     الجمعة , 16 تشرين الثاني 2018
 
مجتمع مدني
الأحد , 12 آب , 2018 :: 8:18 ص

الحكومة تدرس العفو العام وتراجع أنظمة القطاع الصحي و‘‘الأبنية‘‘

مجلس الوزراء يباشر عقد جلساته بالمحافظات نهاية أيلول

الحكومة تدرس العفو العام وتراجع أنظمة القطاع الصحي و‘‘الأبنية‘‘



عمان- كشفت مصادر حكومية مطلعة أن مجلس الوزراء تبنى توجها لعقد اجتماعاته الأسبوعية في مختلف المحافظات اعتبارا من نهاية أيلول (سبتمبر) المقبل، فيما تدرس الحكومة امكانية اصدار عفو عام، وتعكف على مراجعة انظمة القطاع الصحي ونظام الابنية قريبا جدا.

وفي التفاصيل، قالت المصادر  إن اجتماعا يجمع رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز بوزير الصحة د. محمود الشياب الأسبوع المقبل لمناقشة اجراء مراجعة شاملة للانظمة والإجراءات التي تضبط أو تحكم عمل القطاع الصحي، وزيادة عدد المشمولين بالتأمين الصحي، وتعزيز الامكانات والمراكز الصحية، وتزويدها بالطواقم والمعدات والأدوية.

ويبحث الاجتماع المقبل "تخفيف الضغط والعبء على المستشفيات الحكومية، إضافة إلى وضع معايير محددة للاقامة بالمستشفيات والمراكز الصحية وفق الحاجة وزيادة التنسيق والتعاون بين المستشفيات الحكومية والجامعية والعسكرية، بما ينعكس ايجابا على تقديم الخدمات الصحية للمواطنين".

من جانب آخر كشفت المصادر أن الحكومة "بانتظار" نتائج وتوصيات مجلس السياسات، لاعداد دراسة وافية للمطالبة باصدار عفو عام، مع التأكيد على أن أي قرار في هذا الاتجاه "سيراعي بالضرورة تكريس سيادة القانون، وعدم المساس بحقوق الناس"، واشارت المصادر إلى أن وزارتي الداخلية والعدل تعكفان حاليا على اعداد الدراسة لمناقشتها قبل عيد الأضحى المبارك.

كما تعكف الحكومة وفقا للمصادر على مراجعة نظام الابنية، مع مراعاة جميع المشاكل والتحديات التي ترتبط بعملية البناء واقامة الاسكانات كالاختناقات المرورية والاكتظاظ السكاني وغيرها، حيث ينتظر ان تبدأ وزارة البلديات بحوار مع الجهات ذات العلاقة بالنظام، واخر مع رئيس الوزراء يضم المعنيين من الوزراء بهذا الخصوص.

وفي سياق آخر، بينت المصادر أن الحكومة "تتجه ايضا الى البدء بدراسة شاملة لضم عدد من الوزارات والدوائر والهيئات المستقلة بهدف ترشيق الجهاز الإداري وضبط الانفاق، حيث قدم الفريق الاقتصادي في الحكومة عرضا أوليا أمام رئيس الوزراء بالتعاون مع وزارة تطوير القطاع العام لوضع آليات بشأنه.

كما شكلت الحكومة لجنة لادارة النقل في الجهاز الحكومي برئاسة أمين عام وزارة تطوير القطاع العام، لاجراء دراسة شاملة بخصوص إدارة عملية النقل في الجهاز الحكومي، والخروج بتوصيات محددة، وبيان اثرها على ترشيد الانفاق والاداء الحكومي والموظفين.

إلى ذلك، يتجه مجلس الوزراء لعقد جلساته في المحافظات بدءا من نهاية أيلول (سبتمبر) المقبل، بحيث يستهلها باجتماع في محافظة العقبة، وينتهي بمحافظة إربد، بمعدل جلسة كل أسبوع في كل محافظة.

وقالت مصادر لـ"الغد" إن هذا التوجه جاء استجابة لتوجيهات جلالة الملك

عبد الله الثاني للوزراء بخصوص تواجدهم في الميدان والمحافظات، والاستمرار على هذا النهج، وذلك خلال ترؤس جلالته جانبا من اجتماع مجلس الوزراء الأسبوع الماضي.

وسيعقد مجلس الوزراء اجتماعاته المقبلة بالمحافظات كالاتي: العقبة ومن ثم معان فالمفرق ثم الكرك وبعدها مادبا فعجلون وجرش فالسلط والزرقاء وختاما بإربد.



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال