Skip Navigation Links  الأرشيف     السبت , 25 تشرين الثاني 2017
 
مجتمع مدني
الثلاثاء , 17 تشرين الأول , 2017 :: 1:25 م

نقابة الأطباء تدعو الحكومة إلى قطع العلاقات مع الاحتلال

دعت نقابة الأطباء الحكومة إلى اتخاذ موقف حازم وجاد حيال مؤتمر "الخيار الأردني الطريق الوحيد إلى السلام" والذي يدعو إلى إقامة الدولة الفلسطينية على الأراضي الأردنية.


وقالت النقابة في بيان لها ان المؤتمر المشبوه الذي يقام على الأراضي الفلسطينية المحتلة يهدف الى زعزعة امن واستقرار الأردن، ويقوم عليه حثالة من الخائنين لدينهم ووطنهم ولامتهم ممن يتقمصون زورا وبهتانا ويسمون أنفسهم بالمعارضة الأردنية في الخارج.


وقالت النقابة ان هذه الحثالة الخائنة التي لا تتعدى أصابع اليد الواحدة والتي ارتضت لنفسها أن تلطّخ تاريخ الأردن المفعم ببطولات ابنائه في الدفاع عن الاوطان والذين امتزجت دماءهم باسوار القدس الشريف دفاعا عن ثرى فلسطين وقضايا الأمة.


وأضافت ان هؤلاء العملاء انتحلوا الوطنية المزيّفة ودور المعارضة بالوكالة، وارتضوا لأنفسهم الانبطاح للعدو الصهيوني، وتمرير مؤامراته الخبيثة لانشاء وطن بديل لاهلنا الشرفاء في فلسطين المحتلة، وجعلو من عمالتهم وخنوعهم المذل مع هذا العدو وسيلة لتمرير اجندات الاحتلال وتحقيق مأربه العدوانية وتمزيق الامة والإخلال بأمن مجتمعنا .


ودعت النقابة الحكومة إلى ان تبادر فورا الى قطع العلاقات مع هذا العدو والغاء كافة الاتفاقيات معه فهذا العدو مكشوف ومؤامراته ضد امن الاردن واستقراره اصبحت مفضوحة ولا يمكن في اي حال من الاحوال الوثوق به وفي اي وقت من الاوقات.


كما طالبت النقابة كافة الفاعليات الرسمية والشعبية ، إلى اتخاذ موقف موحد حيال هذه المحاولات الدنيئة من الكيان الصهيوني وادواته من العملاء لتمرير اجنداته على المنطقة العربية من خلال اذكاء نار الفتنة وتمزيق وحدة الشعوب وزرع كيانات له داخل بلداننا العربية والاسلامية، والوقوف صفا واحدا لمواجهة هذا العدو المتغطرس .




تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال