Skip Navigation Links  الأرشيف     السبت , 24 شباط 2018
محمد الهياجنه
سيف الله حسين الرواشدة
مصطفى الشبول
محمد فؤاد زيد الكيلاني
احمد محمود سعيد
محمد الهياجنه
ماجد عبد العزيز غانم
محمد فؤاد زيد الكيلاني
بسام الياسين
م. موسى عوني الساكت
ابو المعتز بالله فتحي الزعبي
مصطفى الشبول
احمد محمود سعيد
محمد الهياجنه
ابراهيم علي أبورمان
محمد فؤاد زيد الكيلاني
ابو المعتز بالله فتحي الزعبي
احمد محمود سعيد
مصطفى الشبول
سالم الفلاحات
 
كتّاب
الجمعة , 17 تشرين الثاني , 2017 :: 8:06 ص

العرب اليوم !

 للأسف يعيش معظم أطفال وشباب العرب هذه الأيام في حاله من الخوف من الحاضر والمستقبل بسبب الفقر والجوع والبطالة .


الأحصائيات العالمية تشير الى أن غالبية الحروب والحرمان من الحاجات الأساسية للعيش فالدول العربية والإسلامية .


للأسف أنشغل علماء الأقتصاد والأدارة وخبراء الأجهزة الأمنية هذه الأيام بالحديث عن حرب قادمة فالشرق الأوسط ربما يكون أطرافها السنة والشيعة ؟ ربما يكون هذا من أهداف استراتيجية أمريكية روسية لتدمير ما تبقى من خيرات العرب ولتشغيل ملايين العمال في مصانع الأسلحة والذخائر في هذه الدول التي تدر عليهم مليارات الدولارات سنوياً ؟ ببساطة المطلوب أن يَترفع العرب عن التحيز والحزبية والقطرية والعمل بيد الفريق الواحد من أجل مصلحة أبناء الأمة العربية بعيداً عن ويلات الحروب التي دمرت طموح الشباب العربي ومنها :-


1. الأستثمار المباشر في مشاريع الطاقة البديلة حفاظاً على المناخ الذي أصبح بحالة من عدم الأستقرار تهدد الأنسان والحيوان والنبات .


2. معظم الدول الغربية تعمل على توفير سيارات كهربائية حفاظاً على البيئة وبعض الشركات مثل شركة (فولفو) سيقتصر إنتاجها على السيارات الكهربائية فقط .


 3. استغلال أمثل للطبيعة مثل استخدام الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والمتوفره بشكل هائل في البلدان العربية وعلى مدار العام بدلاً من اللجوء إلى أستخدام الطاقة النووية ذات المخاطر العالية جداً .


4. الحفاظ على البيئة والبدء بزراعة ملايين الأشجار للحد من انبعاث غاز الكربون وظاهرة الأحتباس الحراري لنتجنب غضب الطبيعة الذي أصبح ظاهرة متكررة هذه الأيام .


 5. نرجو من أثرياء العرب تأسيس بنك التنمية العربي لتمويل مشاريع الطاقة المتجددة, وبيت زكاة العرب لتمويل الدول الفقيرة بدلاً من هدر المليارات في شركات بنكية وعقارية غربية .


 أخيراً نقول يا عرب ( لا تلقوا بأنفسكم الى التهلكة, واعلموا أن الأتحاد قوة وأن خيرات العرب وجدت بنعمة ربانية لأهل هذه المنطقة حتى لا يكونوا تبعاً لأحد, ولقد أثبت مؤخراً علماء الأقتصاد والأدارة في العالم الغربي بأن الرأسمالية ستنهار عاجلاً أم آجلاً وسيبقى سائداً نظام البنوك الإسلامية على مبدأ المضاربة والمرابحة والصكوك الإسلامية).


حمى الله العرب والمسلمين وهداهم الى طريق الصواب رب العزة...آمين . الدكتور الشيخ وائل جمال أبوبقر.


الدكتور الشيخ وائل جمال أبو بقر

تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال