Skip Navigation Links  الأرشيف     الثلاثاء , 21 تشرين الثاني 2017
محمد فؤاد زيد الكيلاني
محمد الهياجنه
عبدالله الوشاح
ابو المعتز بالله فتحي الزعبي
ماجد عبد العزيز غانم
الدكتور الشيخ وائل جمال أبو بقر
احمد محمود سعيد
احمد محمود سعيد
الدكتور الشيخ وائل جمال أبو بقر
ابو المعتز بالله فتحي الزعبي
محمد فؤاد زيد الكيلاني
الدكتور اسماعيل العطيات
احمد محمود سعيد
الدكتور الشيخ وائل جمال أبو بقر
زياد البطاينة
ابراهيم القعير
محمد الهياجنه
الأب عماد الطوال
 
كتّاب
الثلاثاء , 19 أيلول , 2017 :: 4:32 م

المثقف والمنسف

 دعوات ! عشاءات ! أبطالها المطبلون ومن لا يسوون في سوق الرجال " نصف القرش " تلميع ، تبذير ! رويبضات ينتشرون كاالجراثيم ، ! يسممون المشهد ، "اوكازيون وتنزيلات "على المبادئ والقيم والأخلاق وأرباع وأعشار " مدعوا الثقافه والرجوله " كروش ! وعربدات ، وابتسامات وضحكات رخيصه باردة باهته ! أطبخ أطبخ ، كل الحلول للمطبخ ، الأن طبيخ لا شيئ يعلو على الطبيخ ! الأن تلميع وتسكيت وسيلان حبر رخيص ! عند " الساحر المنسف " يصير " الباذنجان أبيض !" عند المنسف " كله تمام "‘ ويذهب الدماغ في إجازة " مدفوعة " وترخص الرجوله كثيرا وطويلا ! عند الساحر المنسف ،تنمحي الأمراض والأزمات ويكور المربع ! يصبح المتكرش الفاسد سيفا وفارسا وحشما وبالأمس كان نصابا وبهلولا و... فمن المثقفين المدعين " الأرباع والأعشار والأقل فالأقل "من يصاب بمرض الزهايمر حين دعوته للمنسف فينسى ما كتب وما صرخ وما إعتقد _ أيام كان يعتقد ويتسلق _ وبعضهم يصاب بالذهول والاندهاش وعند كل منسف ! فنقول له ههههههههههه أمام المنسف يتخربط " النص نص " وتشخص عيناه وتخرج عيناه من جمحمته ويحمر ويصفر إن لم يدعى فيتصل بالداعي لعرض خدماته " شو بتأمرنا ؟وإحنا عندك بنصب قهوه "! ، رغم كونه _ أشعبا _ كان بالأمس فعلى منسف أخر يقول غير ما يقول اليوم ولكل منسف منه أقوال وكذبات وشهاادات مختلفة لا وقت لديه الأن " منسف " الاأن إ لتهام فيغيب العقل !! فيضلل ونحتار فيه نحن وفي مكوناته أهي زئبقا أم زيتا أم صابون حمام ؟ الأن " منسف " هنا يتوقف العقل والتحليل والهم الوطني ! الان أشعب الإفتراس ، وبعد دقائق سبع سنرى أين ثقافتكم وعلمكم ومزاوداتكم ، هل هؤلاء من خدعنا بهم ؟ شعرهم المنكوش ودخانهم المؤذي وصراخهم المستديم وصداعنا منهم . هكذا ايها السادة يبيعون ما تبقى ويخدعون مرة أخرى ، فيبتلع الناس الطعم ، ويتناسون هذرهم وكذبهم وتلونهم ‘ يتناسى الناس كلامهم المبهم والمؤذي ، ويستمرون في الخداع رغم انكشافهم القبيح ، بالأمس هاجموه والأن أيدوه لماذا ذلك فعل الساحر الماكر " الطبيخ " أطبخ تنجوا أطبخ وإكذب و...


Nedal.azab@yahoo.com


د.نضال شاكر العزب

تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال