Skip Navigation Links  الأرشيف     الإثنين , 29 أيار 2017
زياد البطاينة
د.نضال شاكر العزب
مصطفى الشبول
محمد الهياجنه
احمد محمود سعيد
قصي النسور
الدكتور الشيخ وائل جمال أبو بقر
محمد فؤاد زيد الكيلاني
زياد البطاينة
فايز الطرودي السعايدة
احمد محمود سعيد
محمد الهياجنه
عبدالله الوشاح
احمد محمود سعيد
الدكتور محمد علي صالح الرحاحله
محمد فؤاد زيد الكيلاني
 
كتّاب
الأحد , 23 نيسان , 2017 :: 5:57 م

هل كان الرسول (ص) أُمياً

الرسول الأُمي هذه الكلمة جعلتني ابحث بمعنى (أُمي) ، فوجدت أن الأميين هم: جويم وهم العرب الذين يختلفون عن الأمم الأخرى ، وهو مصطلح يخص العرب فقط، هذا ما وجدته من خلال البحث عن معنى كلمة أُميين ، قال تعالى : "وَمِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مَنْ إِنْ تَأْمَنْهُ بِقِنْطَارٍ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ وَمِنْهُمْ مَنْ إِنْ تَأْمَنْهُ بِدِينَارٍ لَا يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ إِلَّا مَا دُمْتَ عَلَيْهِ قَائِمًا ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا لَيْسَ عَلَيْنَا فِي الْأُمِّيِّينَ سَبِيلٌ وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ" (آل عمران -75) الْأُمِّيِّينَ هنا العرب فقط وليس الأمي الذي لا يقرأ، والله تعالى اعلم. وخاطب الله عز وجل الرسول وقال له: "وَقُرْآَنًا فَرَقْنَاهُ لِتَقْرَأَهُ عَلَى النَّاسِ عَلَى مُكْثٍ وَنَزَّلْنَاهُ تَنْزِيلًا" (الاسراء- 106).

الاية واضحة هنا –لِتَقْرَأَهُ- ليس بأمي كما يعرف بل يقرأ هذا هو سيدنا محمد سيد الإنسانية حبيب الله ، والله تعالى اعلم .


وقال تعالى: "الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلَالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آَمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ * قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعًا الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ يُحْيِي وَيُمِيتُ فَآَمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ النَّبِيِّ الْأُمِّيِّ الَّذِي يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَكَلِمَاتِهِ وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ " (الاعراف-157-158) . وهنا أيضا النبي الأُمي يعني العربي وليس النبي الذي لا يقرأ. والله تعالى اعلم .


هذا موضوع مهم جداً علينا ان نصل للحقيقة ونكشف ان الرسول لم يكن أمياً كما يعرف معظم الناس يعني لا يقرأ ولا يكتب ، انه رسول الله الذي أُسري به وحمل بيمينه معجزة إلى يوم الدين ، وعلينا ان نحافظ عليها .



محمد فؤاد زيد الكيلاني

تعليقات القراء
1 - احمد الأربعاء , 26 نيسان , 2017 :: 12:55 ص
وما تفسيرك عندما نزل سيدنا جبريل على الرسول صلى الله عليه وسلم في غار حراء وقال له اقرأ فقال له الرسول ما انا بقارئ. ملاحظه: لا يجوز كتابة (ص) كما في العنوان لماذا نعجز عن كتابة صلى الله عليه وسلم؟؟؟.
2 - ضياء الدين العطيات الأحد , 30 نيسان , 2017 :: 1:32 م
أشكر الكاتب على محاولاته وإن كانت غير موفقة وتفتقر للأسس العلمية والتي ترتب عليها نتائج مغلوطة كما في هذا المقال وغيره.. القراءة يا عزيزي تكون لما هو مكتوب فيالصدور وتكون القراءة مما هو محفوظ في الصدور .. وهذا هو سبب الخلط لدى الكاتب وسوء الاستنتاجات التي ابتدعها. قال الله تعالى:( وَمَا كُنْتَ تَتْلُو مِنْ قَبْلِهِ مِنْ كِتَابٍ وَلَا تَخُطُّهُ بِيَمِينِكَ) وهكذا بشَّرتْ به الكتبُ السابقة أن نبي آخر الزمان سيكون لا يقرأ ولا يكتب. جاء في سفر إشعياء 29-12 يقول: [ ثم يُنَاوَلُ الكتاب لمن لا يعرف القراءة, ويقال له اقرأ هذا, فيقول: لا أعرف القراءة }.
3 - زياد البطاينه السبت , 13 أيار , 2017 :: 10:11 ص
الاخوى رجاء الانتباه هذه الصورة ليست لزياد البطاينه مع كل الاحترام لصاحبها
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال