Skip Navigation Links  الأرشيف     السبت , 23 أيلول 2017
محمود قطيشات
محمود قطيشات
موسى الصبيحي
محمود قطيشات
د.معتصم الدباس
الدكتور اياد عبد الفتاح النسور
رائد علي العمايرة
محمود قطيشات
 
كتّب للبلقا
الأربعاء , 09 آب , 2017 :: 6:23 ص

بين تخاذل المنظمين وخيانة المحكمين سرقت البطوله من الزعيم

 لقد غمرتنا السعاده حين اسدل الستار وأعلن عن مشاركة الفيصلي في البطوله العربيه لأبطال الأنديه العربيه بصفته قد احرز اقوى بطولتين اردنيتين الدوري وكأس الأردن 2017 وقد اصبح رصيده من البطولات 73 بطوله وبهذا يستحق الزعيم ان يشترك في هذه البطوله العربيه والتي سوف تتشرف البطوله ومنظميهابحضور النسر الأردني الذي سوف يحلق عاليا في سماء ملاعب المصريين وإنه لشرف كبير للحركه الرياضيه في مصر ان يكون الزعيم حاضرا فيها . سوف اكتفي بكتابة ما حققه الزعيم في هذه الدوره "وعذرا للإطاله" حيث استطاع بتوفيق من الله تعالى ثم ببراعة لاعبيه ونجاعة تخطيط المدرب وجهازه الفني والإداري ان يحقق انجازات لا تقل قيمة عن انجازاته في وطنه الاردن حيث فاز وبكل اقتدار على النادي الأهلي وعلى ملاعبه وبين جمهوره وحصل على أول ثلاث نقاط في مجموعته ثم تلاقى مع نادي نصر حسين داي واحرز فوزا بثلاث نقاط اخرى ثم مع نادي الوحده الاماراتي حيث حقق الفوز الثالث وقد رفع رصيده الى تسعة نقاط وحتى يتم ارضاء المصريين من قبل اللجنه المنظمه عملت قرعه لتختار النادي الأهلي المستضيف لهذه البطوله ليلعب مع متصدر المجموعه للصعود والتأهل للدور النصف النهائي للبطوله وقد قبل الزعيم ذلك دون أي اعتراض وفعلا تم اللقاء بين الزعيم والأهلي المصري للمره الثانيه وقد ابلا الزعيم بلاء لا يوصف وقد هزم الأهلي المصري للمره الثانيه وعلى التوالي ولقنه الزعيم درسا كرويا رياضيا افقد المصريين والمنظمين صوابهم وسيسجل في التاريخ ولا يستطيع هذا الإتحاد الهزيل ان ينتقص من هذا النصر للزعيم . وبعد هذا النصر الكبير تأهل وصعد الفيصلي الزعيم الى الدور النهائي انفا وغصبا عن شوارب كل الذين يخططون في الغرف المغلقه وبكل إقتدار واحتراف عالي شهد له القاصي والداني والكارهون قبل المحبين .


هذا وبعد ان صعد نادي الترجي التونسي وتأهل للدور النهائي لينازل الزعيم على كأس البطوله في المباره النهائيه دب الرعب في منظمي البطوله خوفا من فوز الزعيم والظفر بالبطوله اذا تركت الأمور على هواها وبما يصر عليه الزعيم . كان وضع النشاما في أحسن حالاتهم واستعدادهم الطبيعي لمنازلة الترجي التونسي وبالمناسبه الترجي التونسي هو شيخ الأنديه التونسيه واقواها واشهر مدرب في تونس يقود فريق الترجي . قيل ان اجتماعات حصلت على اثرها تم تبديل الحكم الجزائري او رفض الحكم الجزائري الخضوع لطلبات اللجنه الخبيثه المنظمه للبطوله والذي كان سيحكم المباراه النهائيه ليستبدل بحكم مصري اهلاوي الإنتماء والهوى وذلك ترضية للنادي الأهلي بصفته مستضيف البطوله وقد كانت نهايته ان خرج من البطوله مهزوما امام الملايين من شعبه ومن العرب من قبل نشامى الزعيم رغم عمليات جراحيه قد تسربت احدثت وأثرت في البطوله لعل وعسى ان يحصل الأهلي شيئا ويتغلب على الفيصلي لكن النشامى لقنوه درسا رياضيا فنيا لم يسبق له ان تجرعه من قبل هذا ولقداحدث بين لاعبيه وعشاقه حاله من الغضب والهبل والإحباط الشديد لاسباب اهمها أنه كان في حساباته المتخلفه الخاصه لا يحسب حساب للزعيم ويعتبره لقمه سائغه وسهله سيتجاوزه بكل سهوله ولا يعلم بأنه سوف يهزمه نشامى الفيصلي مرتين على ارضه وبين جماهيره والشعب المصري والعربي عامه . استطاع الترجي ان يصعد الى الدور النهائي ويلعب مع الزعيم وهو يخيم عليه الخوف امام النسر الأردني وقد دخل المباراه بهجوم قوي لعله يصنع هدفا يكون سببا في إحباط لاعبي الزعيم ويمتص طموحه بالفوز لكن لن تنطلي خطة المدرب التونسي ولم يستطع الترجي ولا الفيصلي من احراز هدف في الشوط الأول من المباراه عندها ايقن المدرب التونسي ان لدى الزعيم دفاعا قويا سيحبط كل محاولات الترجي وفرصه الكثيره في احراز اهداف .


حاول الزعيم ان يحرز اهداف من هجمات مرتده او ضربات ركنيه لكنه لم يفلح واستطاع الترجي ان يحرز الهدف الأول وبعدها الهدف الثاني واحس الزعيم بخطورة الموقف حيث غير طريقة اللعب وركز على الهجوم ما بعد منتصف الملعب وحين اطلت عليه فرصه استثمرها وحقق منها هدفا رفع من معنويات النشامى ونتيجة لإصرار الفيصلي على تحقيق التعادل استطاع ان يحرز هدف التعادل والذي وضع الترجي في حاله من الإحباط بعد ان هنأ المعلق الخليجي الترجي بالفوز قبل أوانه لكن كرة القدم هي من الصعوبه بمكان ان تحددالنتيجه النهائيه لأي فريق مادامت المنازله لم ينتهي وقتها وهذا شيء بديهي لمن يتابع هذا النوع من الرياضه . تعادل الفريقان وعلى اثر التعادل كثرت اخطاء لاعبين الترجي وكثرت الفاولات وتعددت الكروت الصفراء التي ضاق بها لاعبين الفيصلي ذرعا حيث غض الطرف حكم المباره عن ضربة جزاء لصالح الزعيم وهي واضحه للعيان وقد اصاب الجمهور والاعبين حاله من الإحتقان الشديد وقد احس بذلك المعلق الخليجي والمتابعين لمجريات المباراه . انتقلت المباره الى شوطين اضافيين وفي الشوط الاول الإضافي كشف الحكم ورفاقه عن تعطفهما الكبير والمفضوح مع الترجي وغدا الحكم يتخبط في قراراته حتى ان مصابا من لاعبي الفيصلي مطروح على الأرض بسبب اصابته عمدا من احد لاعبي الترجي وقد تركه وواصل اللعب ولم يطلب اسعاف لللاعب المصاب فكان فريق الفيصلي في حالة انقسام فمنهم من يحتجون ويطلبون من الحكم طلب المسعفين ومنهم واصل اللعب وقد استغل لاعبي الترجي هذا الإرباك للفيصلي حيث جاء الهدف الثالث ومن موقع تسلل واضح نبه اليه المعلق الخليجي لكن الحكم قد احتسبه هدفا رسميا ثالثا لنادي الترجي . عندها أيقن فريق الفيصلي من لاعبين وإداريين وفنيين بأن الحكم قد وصل الى مبتغاه الذي يقال انه قد قبض ثمنه ووضع نصب عينيه هو ومساعديه ان الفوز المحقق للترجي هو خط احمر لا يمكن للحكم ان يتجاوزه مهما كانت الظروف . وفعلا بدت الأمور تظهر والتغطيه على اخطاء الترجي بدون حياء وبدون ان يحسب حساب لردة فعل اللاعبين وجماهير الفيصلي وقد حاول الحكم ارضاء لاعبين الفيصلي وذلك باحتساب فاول غير صحيح لصالح الفيصلي ليرضيه ويخفف من غضب الجمهور الذي وصل الى مرحلة من الإحتقان الشديد وكذلك اللاعبين والإداريين وعدم قدرتهم على الصبر حيث بلغ السيل الزبى ونفذ صبرالجميع فكان ماكان وحصل ماحصل من تلقين الحكم درسا في عدالة التحكيم ولو كان اي فريق وأي جمهور مكان الفيصلي وجمهوره سيتصرفون نفس التصرف بل واكثر من ذلك والسؤال الذي يطرح نفسه اخوتي وأخواتي الكرام هل اختيار الحكم وفرضه على البطوله بأن يكون مصريا ترضية للمصريين ؟ !!


حيث ان البطوله على ارضهم وترضيه للأهلي الذي هزم من الفيصلي مرتين ومرغ انوف المنظمين بالتراب وهزم كذلك زميله الزمالك "وخرجوا من المولد بدون حمص " كمايقول المثل . هل المعلق الرياضي المصري الكلب يستحق العقاب حيث وصف سبب غضب الفيصلي وجمهوره هو ابتعاده عن الحصول على الجائزه الماليه وقد كذب هذا الخنزير القذر حيث قال لم يحصل هذا مطلقا في البطولات العربيه واعاب على جمهور الفيصلي ان يعبر عن غضبه وقد نسي ما حصل في بور سعيد المصريه حيث قتل عشرات المصريين ناهيك عن اعداد الجرحى وما حصل في ملعب القاهره من قتل وجرح حيث تم ايقاف والغاء الدوري المصري . وانا اكتب هذا المقال وصلني خبرا بأن الاتحاد العربي قد أقر عقوبات على النادي الفيصلي واللعبين والإداريين حيث تم حرمان الزعيم من الإشتراك في هذه البطوله لخمسة سنوات وقد صرح وكشف رئيس الإتحاد العربي بانه كان مقررا ان لا يشترك الزعيم في هذه البطوله حيث كان هناك معارضين لإشتراك الفيصلي لكنه في نهاية المطاف تمت الموافقه على قبول اشتراك الزعيم في البطوله وفي اللحظات الأخيره ونحن نطالب الإتحاد الأردني ان يفسر لنا ذلك وأن يتحرك بكل الإتجاهات وصولا الى" الفيفا "إحتجاجا على ماحصل من فضائح المنظمين والحكام كما اننا نشجب وبكل شده اقدام السلطات المصريه على احتجاز بعض مشجعي الفيصلي ويقال بأن الوفد الرياضي الرسمي رفض ان يغادر الى الأردن بدون اخراج المحتجزين لدى السلطات المصريه . نرجوا ان يصل الجميع الى ارض الوطن وهم جميعا بخير سالمين غانمين وهنيئا للزعيم هذا الإنجاز الكبيروالذي شهد له قائد الوطن حفظه الله تعالى حيث اثنى على هذا الإنجازالتاريخي الكبيرالذي سيسجل بحول الله تعالى بحروف من نور في تاريخ الفيصلي وسجلات الكره العربيه شاء من شاء وأبى من أبى ولله الحمد من قبل ومن بعد .


 " ابو خالد "


 dabbasmnwer@yahoo.com


منور أحمد الدباس

تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال