Skip Navigation Links  الأرشيف     السبت , 23 أيلول 2017
محمود قطيشات
محمود قطيشات
موسى الصبيحي
محمود قطيشات
د.معتصم الدباس
الدكتور اياد عبد الفتاح النسور
رائد علي العمايرة
محمود قطيشات
 
كتّب للبلقا
الثلاثاء , 13 حزيران , 2017 :: 8:53 ص

أيها الشعب الفلسطيني العظيم : احذر الشياطين

 يا شعبنا العربي الفلسطيني المقاوم والباسل والعظيم .. يا من تكالب عليك قساة العالم لتركع وبقيت صامدا .. يا من سلبوك أرضك ونالوا من كبريائك ولم تركع .. يا من رسموا جدارياتهم من دم شهدائك يا من قتلوا أطفالك ولن تركع .. ها انت اليوم تتعرض لطعنة نجلاء من حفنة مسّها الخبل و( تلبستها ) الشياطين .. انهم شرذمة من البقايا والحوايا المختبئين في الجحور يريدون الاساءة اليك والى تضحياتك وفشر هؤلاء فأنت اعظم منهم واكرم منهم فلا يقاس النفيس بالخسيس ولا الكريم باللئيم ... فأين هم من اطفال فلسطين وشباب فلسطين الذين يصفعون اليهود بنعالهم ويدافعون عن ارضهم وعرضهم بدمائهم ويمين الله ان نعال هؤلاء اطهر واشرف من هذا النفر الذي ينشر الفتنة ويبغي الفساد في الارض ولو كان لديهم ذرة من كبرياء ورجولة لما تركوا فلسطين نهبا لكل الافا قيّن واستغلوا الفطبول والرياضة لحياكة الدسا ئس . ان فلسطين ليست بحاجة للهمل انها بحاجة للشهداء ويكفيكم نذالة ان من بين بناتنا واخواتنا في فلسطين من هن اكثر منكم شجاعة وغيرة على الأ رض والعرض بينما انتم في سفالاتكم تتيهون .

كل الأردنيين تشربّوا حب فلسطين ولن يكون (لفيديو ) الهمل أثر سلبي على دوام حبهم لفلسطين وللشعب الفلسطيني الذي له في قلوب الاردنيين من الحب الازلي ما يبوح به تراب القدس وباب الواد المضمخ بالدم الاردني العطر . العمل المشين الذي قام به نفر يدعّون الثقافة هو بمثابة المصل الذي يقوّي مناعتنا جميعنا اردنيين وفلسطينيين ضد من يسعى لنشر وباء كوليرا المثقفين وداء الكلب الذي حاولت كلاب الثقافة نشره. يا شعبنا الفلسطيني الكبير يا من تجرّع كأس الخيانة والظلم من أناس ينتسبون اليه تقّية وزورا ان الفلسطيني الاشم هو اردني وعربي ومسلم يترفع عن الدنايا والسقوط في (الحفر الامتصاصيّة ) وان من يظن نفسه يمثل نادي الوحدات هذا النادي الرياضي العريق الذي له جمهور عريض عند الاردنيين هو قطعا عدو للنادي ولفلسطين وللأردن وللقضيّة الفلسطينيّة التي لا يشرفها ان يدنّس طهارتها الرعاء والمتسولون . ان من يزرع الفتنة بين الشعبين الشقيقين المهاجرين والانصار هم جواسيس وخونة يطعنون الوطن ويبثون سمومهم واحقاده ولا يختلفون عن يهود خيبر وبنو قريظة الذين طالما اوقدوا نيران الفتن . رغم انفكم ايها الساقطون سيظل الاردنيون والفلسطينيون يأكلون من طبق واحد وستستمر مسيرة الحب بينهم بالعطاء والنسب والمصاهرة والدفاع عن الاردن وفلسطين أما انتم ايها الحمر المستنفرة وقد فرّت من قسورة كنت أتمنى عليكم في هذا الشهر الفضيل ان يكون من ضمن فقراتكم الثقافيّة جمع التبرعات لصالح أسر الشهداء الذين يدافعون عن كرامتكم يا من آثرتم ترك الوطن لذئاب العدو وكانت الفلسطينيات اكثر نبلا منم يا حملة الافكار السوداء حيث توقدّت في داخلهن مشاعل الكبرياء واستبسلن في مقارعة العدو وانتم مختبئون في السراديب .. ألا يخجلكم حال أخواتنا الفلسطينيات الأسيرات واخوانهن الأسرى الذين يعيشون في الزنزانات وانتم أسرى شهواتكم .. انكم لا تختلفون عن أولائك الذين يطعنون الوطن من الخلف بل انتم اكثر سؤا منهم لأنكم بمحاولتكم تفتيت الشعب وتمزيق لحمته انما تنفذون اجندة اليهود ولا أعرف ان كان ذلك مقابل الثمن ام تطوعا منكم وبالمجان .


ايها الاردنيون الرجال الرجال ان هذه الشرذمة سعت من فعلتها البغيضة ان تخرجكم وانتم اهل الحلم عن طوركم وها انتم قلتم لها ما قاله صدام حسين للخونة والعلوج والجواسيس خسئتم . والله انكم وقد فوّتم عليهم الفرصة لنشر فايروسات وجراثيم وهنهم وأمراضهم فكنتم خير كاف لهم وخير من يشفي صدور اخوانكم من الشعب الفلسطيني الذي تسكنون شعاب قلبه وانت ايها الشعب الفلسطيني المكافح يا من يحترم العالم نضاله وجهاده عليكم واجب استئصال كل من يسيء للاردن لان الاردن هو فلسطين وان امثال هؤلاء الخفافيش يجيدون فنون التناسل والتكاثر فهم العدو لكم فاقتلوهم حيث ثقفتموهم .


بعد هذه اللعبة الصبيانيّة الشيطانيّة التي تصدّى لها كل الشرفاء دون تمييز او تفريق في اردن الصمود والشرف اتمنى على كل الأحبة في نادي الوحدات ونادي الفيصلي وبقيّة الأندية ان يعيدوا النظر بسياسات انديتهم لتكون (محضر) خير وحب لا محضر شر وتخاصم وان تكون الرياضة مصدر للتلاحم وتقوية اواصر الاحترام وخلاف ذلك فالشعب ليس بحاجة الى رياضة تحاك في اروقتها الدسائس والفتن يقودها أمثال ابن سلول وعصاباته من المنافقين .


اللهم اجمع كلمتنا على المحبة وطهّر وطننا من المنافقين الحاقدين الذين لا شرف ولا مرؤة ولا خلق عندهم ووفقنا كلنا في هذا البلد لنكون اخوة واهل كيف لا وما بيننا من الأواصر والعلاقات ما هو أسمى واعمق من أن تخترقه الاسنة المسمومة والالسنة القذرة وما ربك بغافل عما يفعل المفسدون .



محمود قطيشات

تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال