Skip Navigation Links  الأرشيف     السبت , 23 أيلول 2017
محمود قطيشات
محمود قطيشات
موسى الصبيحي
محمود قطيشات
د.معتصم الدباس
الدكتور اياد عبد الفتاح النسور
رائد علي العمايرة
محمود قطيشات
 
كتّب للبلقا
الأربعاء , 18 كانون الثاني , 2017 :: 7:15 ص

انصار وزير جديد !

احد انصار وزير جديد يكتب في صفحته متحدياً فيقول: (بأنه سيدافع عن صديقه الوزير فرعة له لانه صديقه العزيز) وقال:(إن نقمتم من الوزير ان ابنته تلبس فيزون! فسآمر ابنتي الاثنتين ان ترتديا الفيزون)!!
ويقول ايضا: (غصب عن ابن تيمية تبعكم)!
-----------------------------------
وانا اقول : يا أخي وما الذي اغاظك من ابن تيمية فليس هو الذي فرض الحجاب ولكن علمانيتك الجبانة لا تجرؤ على النيل ممن فرض الحجاب
2- ترى لو كان ابن تيمية حيا وقلنا له :فلان يسبك ويهزأ بك! فهل سيعبأ بك وبنا ام سيربأ بنفسه حتى عن الخوض في هذر امثالك
3- لو فتشت التاريخ الحديث والقديم فستجد كثيرا من المنحرفين والمضلين والسفهاء يعادون ابن تيمية ويسبونه، ولهم اتباع واقوال معتبرة في العلوم ولهم قيمة في اقوامهم ومع هذا فما اهانوا إلا انفسهم... فكيف ؟!!!!!!!!!
4- إن البست ابنتيك فيزونين فهذا شأنك، بل أتحدى أن تكون ممن يستطيع اختيار شيء من لباسهما، حتى ولو كان مما تحبانه وترتديانه فتلبسهما اياه خلافا لرغبتيهما فيه، فليس الموضوع تدينا وحرصا على الحشمة فقط، لأن كثيرا من أشباه الرجال لا يستطيعون أن يبدو رأيا في اللون الذي تلبسه بناتهم ولو من باب الاستحسان للون سواه!!!
فكيف إن تعلق الأمر بالمروءة والسيطرة والحشمة والرجولة والغيرة والنجدة، وهذه معان لا يفقهها أو يشعر بها كثير من أشباه الرجال كما أسلفت، وأؤكد عزيزي إن استطعت أن تأمرهما بشيء وأطاعتاك إليه فافعل وأثبت رجولتك!! ما دمت ممن يأمر فيطاع؟ !!!!!!.

5- ليس ستر العورات المغلظة دائما من شأن (أهل التدين )فقط، بل أهل المروءة والكرامة والغيرة أيضا يسترون هذه العورات ويخفون فتنتها حتى لا يتلذذ بها السوقة والسفهاء، فلحوم الحرائر من بنات الكرام لحوم مصونة، لا يكشفها أحد أو يفض خاتمها، إلا كريم يغليهن ويعرف أي درر مكنونة تحت هذا الستر، ويعرف أي خال كريم من أهل الغيرة والكرامة قد انتقى لأبنائه منها.
--------------
رائد علي العمايرة


رائد العمايره

تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال