Skip Navigation Links  الأرشيف     الثلاثاء , 13 تشرين الثاني 2018
 
عربي دولي
الثلاثاء , 09 تشرين الأول , 2018 :: 5:46 ص

تراجع ثقة الروس بـ "بوتين"

أفاد استطلاع للرأي، الإثنين بأن الثقة بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين تراجعت تحت 40%،في سابقة منذ ضم شبه جزيرة القرم، وفي إطار التململ الاجتماعي الناجم عن الإصلاح غير الشعبي لمعاشات التقاعد.


وأكد 39% فقط من الروس المُستطلعين في سبتمبر(أيلول) الماضي أنهم يثقون بفلاديمير بوتين،في تراجع بـ 9 نقاط مقارنةً مع يونيو(حزيران) الماضي، كما أوضح الاستطلاع الذي أعده مركز ليفادا المستقل، وهي أضعف نتيجة لفلاديمير بوتين منذ فبراير(شباط) 2014، عندما بلغت نسبة الثقة فيه 36%، ثم ارتفعت إلى 51% بعد ضم القرم في مارس(أذار)2014.


وأصدر الرئيس الروسي الأسبوع الماضي تعديلاً ينص على رفع سن التقاعد 5 سنوات، ما أثار استياءً كبيراً في روسيا، ودفع بالآلاف للاحتجاج في الشارع، وتسبب في انتكاسات انتخابية مفاجئة للحزب الحاكم في سبتمبر(أيلول) الماضي في انتخابات إقليمية.


ويرفع القانون الجديد سن التقاعد إلى 65 عاماً، بدل 60 عاماً للرجال، وإلى 60 عاماً في مقابل 55 في الوقت الراهن للنساء، وتحددت أعمار للتقاعد في 1932 إبان الحقبة السوفياتية، ولم تتغير منذ ذلك التاريخ.


وكان بوتين الذي يواجه احتجاجات غير مألوفة، اقترح في كلمة نادرة على التلفزيون في أغسطس (آب) الماضي تخفيف هذا الإصلاح، ولم يتأخر النواب في تعديل المشروع، وجاء في الاستطلاع أن نسبة الثقة في وزيري الدفاع سيرغي شويغو والخارجية سيرغي لافروف تراجعت أيضاً، وانتقلت على التوالي من 19 إلى 15 نقطة ومن 14 إلى 10 نقاط.



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال