Skip Navigation Links  الأرشيف     الإثنين , 24 تموز 2017
 
عربي دولي
الثلاثاء , 04 نيسان , 2017 :: 12:37 م

حصيلة قتلى الغازات السامة في إدلب ترتفع إلى 58 بينهم أطفال

بيروت- ارتفعت حصيلة القتلى جراء قصف جوي بغازات سامة استهدف صباح اليوم الثلاثاء، مدينة خان شيخون في محافظة إدلب في شمال غرب سورية، إلى 58 شخصا على الأقل معظمهم مدنيون، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وذكر مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية، أن حصيلة القتلى ارتفعت إلى 35 شخصا على الأقل معظمهم مدنيون، وبينهم تسعة أطفال، مشيرا إلى عشرات حالات الاختناق الأخرى. وكانت حصيلة أولية للمرصد أفادت بوفاة 53 شخصا وقبلها كانت الحصيلة 18 مدنياً.


ولم يتمكن المرصد من تحديد نوع الغاز المستخدم في القصف وإذا كانت الطائرات التي نفذته سورية أم روسية.


وترافقت حالات الاختناق وفق المرصد مع "أعراض الإغماء والتقيؤ وخروج زبد من الفم".

وتداول ناشطون معارضون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا تظهر مسعفين من الدفاع المدني، وهم يضعون كمامات ويعملون على رش المصابين الممددين على الأرض بأنابيب المياه.

ويظهر في صورة أخرى رجل ممدد على متن شاحنة فيما الزبد الأبيض يغطي فمه وجزءاً من وجهه.


وطالبت المعارضة السورية مجلس الأمن الدولي بفتح تحقيق فوري في القصف، متهمة قوات النظام بتنفيذه.


ودعا الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية في بيان "مجلس الأمن إلى عقد جلسة طارئة على خلفية الجريمة، وفتح تحقيق فوري" متهما قوات النظام بشن غارات على مدينة خان شيخون "مستخدمة صواريخ محملة بغازات كيميائية سامة تتشابه أعراضها مع أعراض غاز السارين"



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال