Skip Navigation Links  الأرشيف     الثلاثاء , 22 أيار 2018
 
مقهى القماز
السبت , 30 كانون الأول , 2017 :: 11:49 ص

حملة في الأغوار الشمالية لإزالة اعتداءات على قناة الملك عبد الله

قالت وزارة المياه والري / سلطة المياه ان كوادرها التفتيشية العاملة نفذت حملة تفتيشية على قناة الملك عبد الله في مناطق مرور القناة في منطقة الاغوار الشمالية وتم ضبط عدد من عمليات سحب المياه بطريقة مخالفة من القناة لري مزروعات بطريقة مخالفة ضمن حملة احكام السيطرة على مصادر المياه .


 وبالتفاصيل بينت الوزارة ان كوادرها التفتيشية في سلطة وادي الاردن  نفذت حملة مشتركة مع الاجهزة المعنية في مناطق الاغوار الشمالية لازالة الاعتداءات المتكررة على مياه قناة الملك عبد الله والتي تعتبر واحدا من المصادر الرئيسية لغايات الشرب والري في المملكة حيث تم ضبط عدة اعتداءات تمثلت بتمديد خطوط اسفل الشوارع المحاذية للقناة بأقطار مختلفة وتمديدها لمئات المترات لري مزروعات مختلفة تضخ الالاف الامتار المكعبة من المياه بطريقة مخالفة.


وتم ازالة كافة هذه الاعتداءات واعداد الضبوطات الخاصة بالوقائع المضبوطة لتحويلها للجهات المختصة لاجراء المقتضى القانوني بحق المخالفين مشددة على ان خطتها تسير وفق البرنامج المعد على قدم وساق في كافة مناطق المملكة وتحقق نتائج ايجابية ومستمرة بتفعليها في جميع المناطق بالتعاون مع كافة الأجهزة المعنية وتطبيق احكام قانون المياه المعدل والذي يقضي بالحبس لكل من يعتدي على مصادر المياه  وتضمن رفع العقوبات على المعتدين على منظومة المياه الوطنية الى عقوبات مغلظة تصل لعدة سنوات مع الغرامة بعشرات الالاف من الدنانير .


 وكشفت الوزارة انها ازالت اكثر من 15905 اعتداءات على قناة الملك عبد الله منذ انطلاق حملتها في حزيران /2013 تعد سببا رئيسيا لحالات الغرق التي تشهدها القناة بين الفينة والاخرى تمثلت بسحب المياه وسرقة اسيجة ووسائل الحماية عليها اضافة الى ازالة اكثر من 1916 اعتداء على اراضي خزينة الدولة في منطقة وادي الاردن .


 واكدت  وزارة المياه والري ان  تعاون المواطنين الدائم مع الحملة هو ما مكن الوزارة / سلطة المياه من انجاز مزيد من عمليات الضبط المختلفة في جميع مناطق المملكة وتوفير مئات الالاف من الامتار المكعبة يوميا التي كان بعض المعتدين يقوموا بسحبها بشكل مخالف للقانون  مما عكس توفير هذه الكميات من المياه للمواطنين الاردنيين لغايات الشرب والاستخدام المنزلي وغيرها .



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال