Skip Navigation Links  الأرشيف     الإثنين , 29 أيار 2017
 
مقهى القماز
الثلاثاء , 28 آذار , 2017 :: 7:22 ص

فرقة شابات السلط.. لوحات فلكلورية غنائية على مسرح أسامة المشيني

 امتعت فرقة شابات السلط جمهور مسرح الخميس ضمن فعالياته على خشبة مسرح اسامة المشيني في اللويبدة بتقديم لوحات فلكلورية غنائية.

وقدمت الفرقة التي تأسست عام 1994 عددا من اللوحات والفقرات التي نالت اعجاب الحضور الذي بادلهم بالتصفيق الحار، وتضم الفرقة ما يقارب 30 فتاه ما بين كورال ومطربة ومؤديه للحركات ( الدبكات ) وعازفين على الآت العود والاورغ والإيقاع .

ومن اللوحات التي تميزت بها فتيات الفرقة منها لوحة " الحصاد " والتي تبين المراحل التي يمر بها طريقة الحصاد عبر انغام اللحن التراثي الاردني ، لتنتقل بعدها الفرقة الى لوحة " العرس " بدخول فتيات الفرقة والدبكة على انغام الفرح الاردني.

وبمناسبة عيد ميلاد الملك عبدالله الثاني ومعركة الكرامة قدمت الفرقة الدبكة الاردنية على وقع الاغاني الوطنية التي تتغنى بحب الوطن والقائد، وتراقص الحضور على انغام اغنية "فرسان الديره" التي حولت المسرح الى ساحة من الدبكة والغناء.

وقدمت احد اعضاء الفرقة الشاعرة هبه العواملة قصيدة تتغنى بحب الوطن والملك وتزف اجمل التبريكات بمناسبة عيد ميلاد الملك عبدالله الثاني.

واسدلت الستارة عن خميس اخر من فعاليات مسرح الخميس التي ملأت جنبات مسرح اسامة المشيني بالفرح والانبساط وتنوع فعالياته .

وتعتبر "فرقة شابات السلط" من الفرق التي تقدم عروض الفلكلورالاردني والتي تأسست عام 1994 وهي تضم 30 فتاة ما بين كورال ومطربة ومؤديه للحركات الدبكات وعازفين على الآت العود والاورغ والإيقاع، وتتميز الفرقة بلباسها حيث ترتدي الزي الشعبي الذي يمثل الخصوصية المكانية والتراثية لمدينة السلط خاصة والأردن عامة " الخلقه السلطية ".

وقال مدير مديرية الفنون والمسرح المخرج محمد الضمور في وقت سابق إن هذا المشروع، الذي يقدم مفرداته مساء كل خميس على مسرح أسامة المشيني، يمثل خطوة مهمة نحو تحقيق فكرة اقامة فعاليات مسرحية بشكل دائم علي مدار العام، بهدف اشاعة ثقافة الفرح والتواصل المستمر مع جمهور المسرح عبر اربعة مواسم فنية متنوعة.

واضاف ان الاعمال الفنية التي ستقدم في" مسرح الخميس" ستكون انتقائية وسيتم اختيارها بعناية من خلال لجنة تم تشكيلها لهذه الغاية، حيث ستكون انطلاقة هذه الفعاليات كل يوم الخميس في الساعة السابعة مساء.

وبين الضموران  " مسرح الخميس " يسعى لإقامة فعاليات مسرحية بشكل دائم على مدار العام ، مشيرا الى ان هذا المشروع يسهم في احياء مسرح اسامة المشيني في جبل اللويبدة بما يحمل هذا المكان من تاريخ وارث للمسرح والمسرحيين الاردنيين من جيلي الرواد والشباب.



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال