Skip Navigation Links  الأرشيف     الأربعاء , 13 كانون الأول 2017
 
محليات
الأربعاء , 29 تشرين الثاني , 2017 :: 7:34 ص

وزير البلديات: لا رفع لضريبة المسقفات في الوقت الحالي ..

كشف وزير البلديات المهندس وليد المصري أن كلفة التعامل مع النفايات تبلغ ٤٠٠ دينار سنويا، في جميع مناطق المملكة، بحيث تدفع أمانة عمان ٢٠٠ مليون وبقية البلديات ٢٠٠ مليون، مؤكدا أن هذا الرقم سينخفض إلى ٢٠٠ مليون إن أحسن المواطن اداءه في التصرف معها، وعدم العشوائية في رميها، وان التوفير سينعكس ايجابيا على المواطن وأن الوزارة لا تحصل من قيمة النفايات إلا ٢٥% من قيمة التحصيل.


ونوه خلال استضافته في برنامج نبض البلد، الثلاثاء، إلى أن رمي النفايات بشكل عشوائي أمر مزعج ويعطي صورة سلبية وعلاجه صعب ومكلف، ومخالف للقانون والنظام، لافتا إلى وجود نظام لمنع المكاره وعقوباته قاسية على المخالفين.


ونفى أي توجه لدى الوزارة لرفع المسقفات أو رفع الرسوم من قبل البلديات في الوقت الحالي.



وقال إن أداء المجالس البلدية بأنه أداء جيد، ولا بأس به من حيث متابعة العمل، مضيفا أن موازنة العام القادم ستسلم بتاريخ ١٥/١٢ ويوجد أمال في المستقبل.


وأكد أن هناك تراكمية في العمل، اذ يتم البناء على عمل المجالس السابقة، ولكن المهم أن خطة العام القادم هي التي ستحدد الآلية في العمل.

ونفى وجود أي تعارض بين مجالس البلدية ومجالس المحافظات ولكن لا نستطيع أن نحكم بعد ١٠٠ يوم وقد تم إقرار موازنة مجالس المحافظات، والتقييم العام القادم.

وقال إن التنمية تبدأ من المجلس المحلي، وتجربة مجالس المحافظات فيها تحديد أولويات وتكامل في الأدوار بين خطة الحكومة المركزية وخطط البلديات وحاجة المحافظات.

ومطلوب منا تدريب ورفع الكفاءة في خصوصية كل منطقة حتى يكون العمل واحد وتنمويا.

ولفت إلى ان بلدية عجلون تعاني من مديونية هائلة وهي متراكمة ولا تكفي الموازنة لتسديدها، فهي مثقلة بكوادر لا حاجة لها، فنسبة الرواتب تزيد عن ٥٠% وهذا مخالف لنص قانوني، علما أن ديون البلدية على الناس توازن المديونية فيوجد تقصير في الإجراءات لتحصيل ديون البلدية.

وأضاف أن الحكومة ستسدد ٧٠% من مديونية ٥٣ بلدية تريد لأن ظروفها المالية صعبة ولا تستطيع تقديم الخدمات والتسديد بقيمة ٦٣ مليون وبعد التسديد ستصل مديونية البلديات إلى٣٦ مليون وهو اقل من ١٠ من المديونية، وبذلك ستستطيع تقديم الخدمات.

وعن حلول مشاكل البلديات ومديونيتها بين أن تحديد نسبة الرواتب، وضبط التعيينات بحيث لا يتم التعيين إلا بوجود شاغر، وإلغاء المياومة أدى الى انخفاض مديونية البلديات وميزانياتها بشكل كبير.

وأكد على وجود خطة لحل مشاكل النقل في مراكز المحافظات ك/ اربد ومأدبا والزرقاء ويوجد مشروع نأمل ان يستكمل ل ٨ مدن لحل مشاكل النقل فيها وإن تم هذا المشروع سيحل مشاكل ٨ مدن رئيسية.



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال