Skip Navigation Links  الأرشيف     الجمعة , 20 تشرين الأول 2017
 
محليات
الجمعة , 12 أيار , 2017 :: 7:46 ص

الأمن يمنع توقيف المعلمين دون علم 'التربية'

أوعز مدير الأمن العام اللواء الركن أحمد الفقيه إلى كافة المراكز الأمنية بضرورة احترام المعلمين وحفظ هيبتهم أمام طلابهم، وأن يتم استدعاء المعلم المطلوب في أي قضية من خلال مديريته بعيدا عن ضبطه داخل المدرسة أمام طلابه.


ويأتي ذلك عقب اللقاءات والمراسلات التي قدمتها نقابة المعلمين الأردنيين مع الجهات المعنية وخصوصا خلال الفترة الأخيرة التي شهدت سلسلة من الاعتداءات التي تعرض لها المعلمون في مدارسهم واستخدام التقارير الكيدية ضد المعلمين وتقديم شكاوى بحقهم.


وأكد على ضرورة حل القضايا البسيطة داخل المركز الأمني وبما يحفظ حق المعلم ويبعده عما ينتقص من قدره أو مكانته معربا عن فخره واعتزازه بكافة معلمي الوطن.


بدوره أكد نقيب المعلمين الأردنيين الأستاذ باسل فريحات عن شكره لعطوفة المعايطة باعتبار أن القرار هو الخطوة الأولى في الاتجاه الصحيح والذي يجب أن يتبعها إقرار ملف أمن وحماية المعلم الذي "لطالما طالبنا به وخاطبنا الجهات المعنية لايلائه الأهمية التي يستحقها معلمو الوطن والذين يعتبرون خط الدفاع الثاني في حماية هذا الوطن ويقع على عاتقهم الرقي بهذا الوطن عاليا".


وجاء في نص الكتاب الذي حمل صفة "عاجل جدا"، وحمل موضوع "التعامل مع المعلمين" ما يلي:


"نظرًا للدور الريادي والهام الذي يقوم به المعلمين، وما يحملوه من رسالة سامية في اعداد جيل مثقف وواعي يخدم بلده ووطنه، وتقديرًا من مديرية الامن العام للمعلم والرسالة التي ينهض بها، وحفاظًا على مكانته وهيبته في نفوس الطلبة وذويهم، تتخذ الإجراءات التالية في حال استدعاء اي معلم مطلوب في قضية لدى جهة امنية او قضائية او وجود اي قضية بحقه لدى المركز الامنية:


التنسيق مع مدير التربية والتعليم في المنطقة المطلوب بها المعلم هاتفيا او خطيا، والجهة الامنية المطلوب توديعه اليها بطريقة تحفظ هيبته ومكانته امام الطلبة، وبما يحقق الهدف الامني دون اللجوء لضبته من قبل مرتباتكم داخل المدرسة .


حل الاشكالية داخل المركز الامني في القضايا البسيطة والتي يكون فيها التنازل عن الحق الشخصي من قبل الطرفين ، وان يتم معاملة المعلم بشكل لائق بكل احترام وبما يضمن هيبته والمحافظة على كرامته .


تكفيل المعلم عن طريق المركز الامني في القضايا البسيطة التي لا يترتب عليها تبعات ، وتفاهم للمشكلة لاحقا ، وحسب تقديرات رئيس المركز الامني .


لإجراءاتكم، وتعميم ذلك عل كافة العاملين بإمرتكم، واعتباره بغاية الاهمية".


يشار الى الكتاب وجه لكل من قادة امن الاقاليم، ومدير ادارة البحث الجنائي، ومدير ادارة مكافحة المخدرات، ومدير ادارة حماية الاسرة، ومدير ادارة التنفيذ القضائي، ومدير شرطة الاحداث بالوكالة، ومدير الامن الوقائي بالإنابة.



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال